أنتم هنا : الرئيسيةالمستجداتالمجلس الوطني لحقوق الإنسان يشارك بالدوحة في الحوار العربي الايبيري الأمريكي الثالث للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان حول مناهضة خطاب الكراهية والتطرف

الإصدارات

النشرة الإخبارية

المستجدات

05-12-2019

الجامعة الشعبية حول "الحقوق والحريات بين الفرد والمجتمع": "إن التفكير في موضوع (...)

اقرأ المزيد

04-12-2019

مباراة داخلية: طلب ترشيح

اقرأ المزيد

02-12-2019

اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بالرباط-سلا-القنيطرة: النسخة الأولى لجسور الشباب (...)

اقرأ المزيد
الاطلاع على كل المستجدات
  • تصغير
  • تكبير

المجلس الوطني لحقوق الإنسان يشارك بالدوحة في الحوار العربي الايبيري الأمريكي الثالث للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان حول مناهضة خطاب الكراهية والتطرف

يشارك المجلس الوطني لحقوق الإنسان، ممثلا في شخص أمينه العام السيد محمد الصبار، يومه الثلاثاء 15 وغدا الأربعاء 16 شتنبر 2015، في أشغال الحوار العربي الايبيري الأمريكي للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان، الذي يناقش في دورته الثالثة، المنعقدة بالعاصمة القطرية الدوحة، موضوع "مناهضة خطاب الكراهية والتطرف".

ويشارك في فعاليات الحوار الثالث، بالإضافة إلى ممثلي المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان العربية والايبيرية والأمريكية، ممثلون عن لجنة التنسيق الدولية للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان والشبكات الإقليمية للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان والمراكز والمراصد الدولية لمنع التمييز العنصري وازدراء الأديان والمقرر الخاص المعني بالأشكال المعاصرة للعنصرية والتمييز العنصري وكره الأجانب والمقرر الخاص المعني بتعزيز وحماية الحق في حرية الرأي والتعبير والمقرر الخاص المعني بتعزيز وحماية حقوق الإنسان والحريات الأساسية في سياق مكافحة الإرهاب وممثلو المفوضية الأممية السامية لحقوق الإنسان.

ويهدف الحوار العربي الايبيري الأمريكي الثالث، المنظم من قبل اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بقطر، بتعاون مع الشبكة العربية للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان، بالخصوص، إلى تحديد المفاهيم وتوحيد المصطلحات الخاصة بالتحريض على الكراهية والتعصب، الخروج بمقاربة متكاملة للتعامل مع التحريض على الكراهية والتعصب، تعميق الحوار حول حرية الرأي والتعبير وحظر الدعوة إلى الكراهية التي تشكل تحريضاً على التمييز أو العداوة أو العنف، الخروج بتصور لحوارات إقليمية ووطنية بشأن مناهضة خطاب الكراهية والتعصب ووضع آلية لبلورة خطة عمل لمناهضة خطاب الكراهية و التطرف ونشر ثقافة التسامح.

ويتضمن برنامج الحوار ست جلسات ستتناول عدة محاور رئيسية أبرزها (1) ضمانات حماية حرية الرأي والتعبير والالتزامات المتعلقة بمواجهة خطاب الكراهية والتعصب، (2) الأشكال المعاصرة والإشكاليات الحديثة المتعلقة بالتحريض على الكراهية والتعصب (مثل التمييز بحق اللاجئين والمهاجرين وملتمسي اللجوء، التمييز الطبقي، التعصب الديني ورفض التعددية الثقافية، التحريض على الكراهية العرقية أو الإثنية أو الدينية، البرامج السياسية التي تحرض على التمييز العنصري أو تشجع عليه...)، (3) المقاربات المختلفة لمناهضة خطاب الكراهية والتعصب وسيادة النهج الأمني في ظل جهود مواجهة الإرهاب، (4) دور المؤسسات الإعلامية والدينية في تعزيز ثقافة التسامح ومناهضة خطاب الكراهية والتطرف، (5) حقوق الإنسان و إشكالية الإساءة الى الأديان و(6) دور المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان في مواجهة الكراهية والتعصب ونشر ثقافة التسامح.

كما سيتناول الحوار خطة عمل الرباط ضد التحريض على الكراهية، التي كانت قد اعتمدت في اجتماع، اختتم سلسلة حلقات عمل إقليمية عبر العالم حول التحريض على الكراهية القومية أو العنصرية أو الدينية انطلقت في 2011، (اجتماع) عقده مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان بالرباط  في أكتوبر 2012. ومن أهم توصيات الخطة اعتماد تشريعات وطنية شاملة لمكافحة التمييز وإجراءات وقائية وعقابية من أجل المكافحة الفعالة للتحريض على الكراهية.

أعلى الصفحة

النشرة الإخبارية

التسجيل للتوصل
بالنشرة الإخبارية

النشرة الإخبارية

تمت عملية التسجيل بنجاح

Veuillez mettre la solution de cette opération mathématique simple.

الحقول المطلوبة *